أنّك كي تفهم شخصاً آخر فأنت بحاجة لأن تستمع له

عندما ترى الآخرين بشكل مختلف

 

t56

القبطان مشهور

في إحدى ليالي خريف 1995، و أثناء إبحار إحدى السفن

 الحربية الأمريكية العملاقة بسرعة كبيرة بالقرب من السواحل الكندية ..

أظهرت أجهزة الرادار جسما هائلا في طريقه إلى الاصطدام بالسفينة ..

هرع القبطان مشهور إلى جهاز اللاسلكي وخاطب الجهة الأخرى..
القبطان مشهور : هنا قبطان السفينة الحربية الأمريكية ..

مطلوب تغيير الاتجاه بمقدار 15 درجة إلى الجنوب ، لتفادي الاصطدام ..

أكرر تغيير الاتجاه بمقدار 15 درجة للجنوب لتفادي الاصطدام … حوّل !!
الجهة الأخرى: عـُـلم … هنا السلطات الكندية ، الطلب غير كاف ..

ننصح بتغيير الاتجاه بمقدار 180درجة … حوّل !!
القبطان مشهور: ماذا تعني ..! أنا أطلب منكم تغيير اتجاهكم بمقدار 15 درجة

 فقط نحو الجنوب لتفادي الاصطدام ؟

أما عن سفينتنا فليس ذلك من شأنك … ولكننا سنغير اتجاهنا بمقدار 15 درجة

 ولكن نحو الشمال . لتفادي الاصطدام أيضاً حوّل !!
الجهة الأخرى: هذا غير كاف ..ننصح بتغيير اتجاهكم بمقدار 180

 أو على الأقل 130درجة . حوّل !!
القبطان مشهور : لماذا تجادل وتـُـصر على إصدار الأوامر؟

دون أن تقوم أنت بتفادي التصادم بالمقدار ذاته ؟

نحن سفينة حربية أمريكية ، فمن أنتم على أي حال ؟
الجهة الأخرى : نحن حقل بترول عائم ! ولا نستطع الحركة !!!

 احترس و إلا ستندم!!

fdre


لكن الوقت كان قد استنفد في هذا الحوار اللاسلكي

 غير المثمر، واصطدمت السفينة بالحقل البترولي!!!!!!!!!

cxd


والدرس الذي نتعلمه من هذه القصة

لا تفترض أن الجهة الأخرى لها مثل مواصفاتك .

 فليس الهدف الوحيد للاتصال أن تبعث برسالتك إلى الآخرين

بل يجب أن يكون هدفك رباعي الأبعاد:

1- أن تفهم الطرف الآخر

2- ثم أن تستقبل رسالته 

3- ثم أن تجعل نفسك مفهوماً 

4–  و أخيراً أن تبعث برسالتك إليه!! تذكرجيدا أكثر المشاكل مع الأخرين سببها عدم عرض افكارنا لهم بوضوح
 و عدم فهم مشاعرهم فيجب ان نتعلم كيف نسوق أفكارنا بالطريقة المقنعة
 وهذه مهارة بحد ذاتها يمكن التدرب عليها.افهم الأخرين…و عبر عن فكرتك بوضوح

 

 

ds43

أعتقد أنّك كي تفهم شخصاً آخر فأنت بحاجة لأن تستمع له، أليس كذلك؟

 

 

 

 

Frame-(26)

 

 

 

بواسطة successadam